هي حالة من التفتت والضعف العام في الأسنان التي تختلف في درجاتها ومضاعفاتها من شخص لآخر، حيث يبدأ ظهور تآكل الاسنان غالباً في منطقة مينا الأسنان والتي تعتبر المسؤول الأول عن حماية الأسنان ثم تأخذ بعدها في الانتشار إلى المناطق الداخلية من الأسنان والذي قد يتسبب في تغير لون الأسنان وإفساد مظهرها بالكامل بالإضافة لزيادة حساسية الأسنان والعديد من المشاكل.

أعراض تآكل الاسنان:

توجد بعض الأعراض التي إذا لاحظتها تدل على بداية حدوث تآكل الاسنان وتختلف باختلاف درجة التآكل … ما هي تلك الأعراض؟

  • حساسية الأسنان: إذا كنت تعاني من حساسية للمشروبات الساخنة والباردة أو السكريات قد يدل ذلك على بدايات تآكل الاسنان.
  • تعرج وعدم انتظام شكل الأسنان: إن ظهور الجزء السفلي من الأسنان العلوية أو الجزء العلوي من الأسنان السفلية بشكل متعرج وغير منتظم قد يدل على تأثر مينا الأسنان وبداية التآكل.
  • تغير لون الأسنان: كلما تغير لون أسنانك للأصفر الغامق أو البني يدل ذلك على عدم صحة الأسنان ومؤشرًا لبداية تآكل الاسنان.
  • وجود حفر على الأسنان أو تآكل حروفها مما يسبب تغير في شكلها يعتبر عرض مهم من أعراض تآكل الاسنان.

لتآكلِ الأسنان أنواع عديدة:

السَّحلُ الفيزيولوجي:

الاحتكاكُ الطبيعيُّ لسطح سنٍ مقابلَ سنٍ آخرَ أو سطوحِ التماسِ بينَ الأسنان الذي يحدثُ عند طحنِ الأسنان بعضِها ببعضٍ مثلَ صريرِ الأسنان اللاإراديِّ عند النوم.

السَّحج:

هو التآكلُ الذي يحدثُ على سطحِ الأسنان نتيجةَ استعمالِ فرشاةِ أسنانٍ صلبة وتطبيقِ قوةٍ كبيرة على السن بشكلٍ خاطئٍ ممَّا يسبّبُ فقدانَ الميناءِ وحساسية الأسنان.

السحل الميكانيكي:

يَحدثُ هذا النوع من الشقوقِ أو التَّصدعاتِ في الميناءِ عادةً عندَ خطِّ اللّثة لا على السطوح، وذلك عندَ محاولةِ ثنيِ أو كسرِ أشياءٍ صلبةٍ باستخدامِ الأسنان مثلَ أغطية الزجاجات، الأقلام وملاقط الشعر وغيرها.

السحل الكيميائي:

هو التآكل الذي يحدثُ بسببِ المحتوى الحمضيِّ للفم الذي يلامس سطح الأسنان باستمرار وهو أكثر الأنواع شيوعاً.

أسباب تآكل الأسنان:

قد يُسبب تآكل الأسنان عند الكبار إلى ظهور بعض الأعراض على الشخص المُصاب مثل؛ بقع الأسنان، وحساسية الأسنان، ويُعد أحد أهم أسباب تآكل الأسنان عند الكبار هو تناول الأطعمة الحمضيّة، وقد تبين أن بعض الأطعمة قد تكون من أسباب تآكل الأسنان مثل، الأطعمة الغنية بالسكريات، الأطعمة النشوية، مشروبات الفاكهة والعصائر وغيرها، وفيما يأتي بيان للأسباب:

– تنظيف الأسنان بكثرة

بالرغم من أنّ تنظيف الأسنان يُساعد على حماية الأسنان واللثة، وذلك لأنّ تسوس الأسنان قد يحدث نتيجة عدم تنظيف الأسنان بشكلٍ صحيح، ويُنصح عادةً بتنظيف الأسنان لمدة لا تقل عن دقيقتين مرتين يوميًا، في الصباح الباكر قبل الإفطار، وفي الليل قبل وقت النوم، ولكن يُعد تنظيف الأسنان مباشرة بعد الطعام، إلى زيادة احتمالية الإصابة بتلف وتآكل الأسنان، وعادةً ما يحدث بعد تناول الأطعمة الحمضية، أو المشروبات الغازية، وذلك لأنّ مينا الأسنان تضعف نتيجة الأحماض، مما يؤدي إلى إزالتها عند تنظيف الأسنان بالفرشاة مُسببًا التآكل، ويُنصح بالانتظار لمدة ساعة بعد الوجبة وذلك لمنح فرصة للعاب من معادلة حموضة الفم.

– الإصابة بالارتداد المعدي المريئي

يُمكن أن تسبب اضطرابات المعدة المتكررة في التآكل التدريجيّ لطبقة المينا، ويعد ذلك أحد أسباب تآكل الأسنان عند الكبار، وسيؤدي ذلك إلى التأثير على مظهر الأسنان وزيادة خطر التعرض للإصابة بالبكتيريا الضارة التي تُسبب تسوس الأسنان، وذلك لأنّ الإصابة بالارتداد المَعدي المريئي يؤدي إلى زيادة إفراز أحماض المعدة التي تنتقل من المعدة إلى أعلى الحلق والفم طوال اليوم، وتكون هذه الحالة أكثر ضررًا ليلًا، وذلك لأنّ كمية اللعاب التي تُساعد على جعل تأثير الحمض أقل تُعد قليلة.

ويُمكن أن يؤدي هذا الارتداد إلى تآكل طبقة المينا على الأسطح الداخليّة للأسنان وأسطح المضغ، وقد يشعر المريض بألم وحساسية في الأسنان خاصة عند تناول المشروبات الساخنة، أو الباردة، أو الغنيّة بالسكر، وتغيّر لون الأسنان إلى الأصفر، وزيادة خطر الإصابة بتسوس الأسنان، وفي الحالات الشديد قد يؤدي إلى فقدان الأسنان نتيجة تآكلها.

– تناول الأطعمة الحمضية

عادةً ما تبدو الفاكهة، واللبن، والأطعمة الغنية بحمض الستريك، والمشروبات الغازية آمنة وغير ضارة، ولكنّ الاستهلاك المفرط والغير سليم يؤدي إلى أضرار دائمة للأسنان، وذلك لأنّ المشروبات الغازية تحتوي على الأحماض التي تؤدي إلى تكسر سطح الأسنان، وقد يؤدي الاستهلاك المستمر إلى الأحماض إلى إتلاف طبقة المينا وذلك لأنها تؤدي إلى إذابة الهيكل المعدنيّ للأسنان، كما تؤدي أيضًا إلى تخفيف الأسنان مما يؤدي إلى فقد مينا الأسنان شكلها ولونها، وفي الحالات المتقدمة تؤدي هذه الأطعمة الحمضيّة إلى جعل العاج مكشوفًا مُسببًا الألم الشديد  .

– تسوس الأسنان

يُعد تسوس الأسنان من أكثر المشاكل الصحيّة شيوعا، وعادةً ما تحدث بشكلٍ شائع عند الأطفال الصغار أو المراهقين، ولكنها قد تحدث أيضًا عند البالغين، ويؤدي تسوس الأسنان إلى حدوث أضرار دائمة في الأسنان، وذلك لأنهُ يؤدي إلى تآكل الطبقة الصلبة للأسنان مُسببًا ثقوب، ويحدث تسوس الأسنان نتيجة عدد من الأسباب والعوامل مثل: البكتيريا التي توجد في الفم، أو التناول المتكرر للأطعمة الخفيفة، أو تناول المشروبات الغنيّة بالسكريات، وعدم تنظيف الأسنان بالطريقة الصحيحة.

فقد تبين أنهُ عند ترك تسوس الأسنان دون علاج يؤدي إلى التأثير في الطبقات العميقة في الأسنان، مُسببًا ألم شديد في الأسنان، والعدوى السنيّة، وزيادة خطر فقدان الأسنان، ويُنصح بزيارة طبيب الأسنان بشكلٍ دوريّ وتنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط للحماية ولمكافحة تسوس الأسنان.

بعض النصائح للوقاية من تآكل الأسنان:

  1. احرص على غسل أسنانك مرتين على الأقل يومياً ويفضل أن يتم الغسل بعد الوجبات الرئيسية اليومية.
  2. احرص على استخدام معجون الاسنان الذي يحتوي على الفلورايد الذي يساعد على تقوية مينا الأسنان.
  3. تأكد من اتباع طرق وشروط غسل الأسنان الصحيحة بالإضافة للاعتماد على فرشاة أسنان من نوع جيد.
  4. حاول بقدر المستطاع التقليل من كمية المشروبات الحمضية والغازية والأطعمة السكرية التي تستهلكها على مدار اليوم.
  5. حاول بقدر المستطاع تجنب الرياضات العنيفة التي قد تتسبب في صدمات مباشرة لمنطقة الفكيين والأسنان.
  6. لا تحاول استخدام الاسنان في أنشطة أخرى غير مضغ الطعام، كاستخدامها لفتح بعض الأغطية قطع الحبال.
  7. احرص على زيارة طبيب الأسنان بشكل دوري لإجراء الفحص الروتيني للأسنان والتأكد من خلوها من المشاكل.